والد ياسمين صبري يثير الجدل بمنشور وصور لأختها الفرنسية!

بعد حديثها الصريح عن حياتها الشخصية وصفات رجل أحلامها، أثار الطبيب شريف صبري ضجة كبيرة على السوشيال ميديا بنشره صوراً للمرة الأولى لشقيقة مجهولة لابنته النجمة ياسمين صبري.

ونشر والد النجمة المصرية مجموعة صور نادرة من طفولة ياسمين وشقيقتها نرمين مع المربية الفيليبينية، إضافة إلى ألبوم يضم صوراً نادرة من طفولة أولاده، ومن بينهم فتاة فرنسية تُدعى ألكسندرا.

وشارك الطبيب الصور عبر “فيسبوك” وأرفقها بالتعليق: “بعد الواحد ما كبر ويشوف أولاده يحمد ربنا اتربوا كويس رغم إننا طبقة متوسطة عاشوا في بيت أبوهم وبناتي كانوا في مدرسة EGC بتاعة الطبقة المتوسطة كنت مهتم تكون مربيتهم فيليبينية عشان يتكلموا اللغة الإنكليزية كويس بتاع الطبقة المتوسطة اشتغلت طبيب واتعلمت برا عشان أنجّح أولادي في الطبقة دي وابني كان في مدرسة فيكتوريا… دلوقتي ابني في أمريكا بيشتغل بعد ما جوّزته الحمدلله، ونرمينة بنتي جوزها دكتور زيي بس أطفال من الطبقة المتوسطة، والتانية فنانة وعندي بنت فرنساوية كنت بافسّحهم دايماً في اليخت بتاعي الصغير بتاع الطبقة المتوسطة! ولما بتفرّج على حفيدتي “إما” بافرح ومنتظر عم بلال يجيب ولي العهد يا رب”.

وأضاف: “كلهم بيحبوا أبوهم وألكسندرا حتتجنن وتيجي مصر لأنها مع أمها في فرنسا عشان تقعد مع أبوها وهي الوحيدة البعيدة لكن لها أم محترمة تعرف تخلّي أبوها رمز حتى لو بعيد ومنتظر وصولها بفارغ الصبر. ولكن أحياناً يطلع عيّل من عيالك براوي وناكر للجميل ويتكلم كأنه بيمثل فيلم… كله اختراعات لكن دي سنّة الحياة. المهم انهم كويسين وبخير”.

وتفاعل الجمهور بشكل واسع مع منشور والد ياسمين صبري، ورأى العديد منهم أنه يحمل رسائل مباشرة جديدة بأنها بعيدة عنه وتتجاهله، معتبرين أن ألبوم الصور لإثارة الجدل والتشويش على تصريحات ابنته ياسمين الأخيرة عن حياتها الشخصية.

ظهرت في الأصل على www.lahamag.com

Leave a Comment