التعمري يقود الأردن لانتصار كاسح بتصفيات كأس العالم وملاحقة السعودية | رياضة

|

قسا الأردن وصيف بطل آسيا لكرة القدم على باكستان بنتيجة 7-صفر بفضل ثلاثية موسى التعمري في المباراة التي جمعت بين المنتخبين ضمن المجموعة السابعة من التصفيات الآسيوية المزدوجة المؤهلة لكأس العالم لكرة القدم 2026 وكأس آسيا 2027 اليوم الثلاثاء.

وبات الأردن في المركز الثاني بالمجموعة السابعة برصيد 7 نقاط خلف السعودية المتصدرة برصيد 10 نقاط بعد تعادلها مع طاجيكستان 1-1 في وقت سابق اليوم.

وتحتل طاجيكستان المركز الثالث برصيد 5 نقاط بينما تتذيل باكستان الترتيب بدون رصيد من النقاط.

وسجل الأردن هدفه الأول في الدقيقة 15 إثر تمريرة من إبراهيم سعادة من بعد منتصف الملعب إلى التعمري الذي انفرد وأودعها شباك باكستان.

وضغط الأردن لتعزيز تقدمه في المباراة التي أقيمت على ملعب عمان الدولي وكان له ما أراد بعد احتساب ركلة جزاء لأصحاب الأرض في الدقيقة 28 سددها يزن النعيمات ليعزز النتيجة.

وهذا هو الهدف 17 للنعيمات في 46 مباراة خاضها مع المنتخب الملقب باسم (النشامى).

وكاد التعمري أن يضيف الهدف الثالث لمنتخب الأردن في الدقيقة 37 لولا تقدم حارس مرمى باكستان عن مرماه لإبعاد الخطورة.

وأضاع الأردن فرصة خطيرة في بداية الشوط الثاني بعد تألق حارس باكستان قبل أن يجعل سعد الروشان النتيجة 3-صفر للأردن في الدقيقة 52.

وأضاف التعمري الهدف الرابع لمنتخب بلاده بضربة رأس في الدقيقة 62 إثر تمريرة عرضية بعد إبعاد دفاع باكستان الكرة من على خط المرمى قبلها بلحظات.

وجاء الهدف الخامس للأردن في الدقيقة 75 عبر علي علوان بعد مراوغة داخل منطقة الجزاء وتسديدة هزت الشباك.

وأضاف التعمري الهدف السادس لفريقه والثالث له في الدقيقة 79 ثم أضاف محمد أبو زريق الهدف السابع في الدقيقة 83 إثر ركلة حرة مباشرة.

سباعية سورية

وفازت سوريا بنفس النتيجة 7-صفر على ضيفتها ميانمار في المباراة التي جرت بينهما على ملعب محمد بن فهد بالدمام في السعودية ضمن المجموعة الثانية بالتصفيات.

وباتت سوريا في المركز الثاني بالمجموعة برصيد 7 نقاط بفارق نقطتين خلف اليابان متصدرة المجموعة التي تأجلت مباراتها المقررة أمام كوريا الشمالية صاحبة المركز الثالث برصيد 3 نقاط.

وقرر الاتحاد الآسيوي للعبة -الأسبوع الماضي- إلغاء المباراة بعد أن ذكرت وكالة كيودو الرسمية للأنباء أن كوريا الشمالية، التي لا تربطها علاقات دبلوماسية رسمية مع اليابان، قررت عدم استضافة المباراة بسبب مخاوف من الأمراض المعدية في اليابان.

وتجمد رصيد ميانمار عند نقطة واحدة في قاع الترتيب.

سجل عمر خربين هدف التقدم لسوريا في الدقيقة 30 من ضربة رأس إثر ركلة حرة. وتم احتساب الهدف بعد الرجوع لتقنية حكم الفيديو المساعد بعد احتساب تسلل في البداية وسط احتجاج مدرب ميانمار.

وطرد حكم اللقاء اللاعب هين فيو وين لاعب ميانمار في الدقيقة الثالثة من الوقت البدل الضائع من الشوط الأول بعد حصوله على الإنذار الثاني بسبب التحام عنيف ضد أحد لاعبي سوريا على حدود منطقة الجزاء.

وتواصل الضغط السوري لكن الشوط الأول انتهى بتقدم سوريا بهدف دون رد.

لكن الشوط الثاني جاء قويا للغاية من سوريا التي سجلت في الدقيقة 47 إثر تمريرة عرضية قابلها إبراهيم هيسار بضربة رأس في الشباك.

وأضاف مؤيد العجان الهدف الثالث في الدقيقة 51.

وعاد عمر خربين ليسجل الهدف الثاني له والرابع لسوريا في الدقيقة 54 قبل أن يكمل الثلاثية في الدقيقة 63 ليصبح بعيدا بفارق 10 أهداف عن أكثر لاعب سجل مع منتخب سوريا.

وسجل العجان الهدف الثاني له والسادس لسوريا في الدقيقة 68 بتسديدة قوية من خارج منطقة الجزاء سكنت الشباك ثم أضاف علاء داني دالي الهدف السابع في الدقيقة 80.

ظهرت في الأصل على www.aljazeera.net

Leave a Comment